قرية الحرية

موقع قرية الحرية الالكتروني لكل ما هو جديد

.

تصويت

ما تقيمك للمنتدى

 
 
 
 

استعرض النتائج



لعبة x or o



.: عدد زوار المنتدى :.


    لحظات الغروب

    شاطر

    الاسد السوري
    حكيم
    حكيم

    سوريا

    المدينة : دمشق الاسد

    ذكر عدد المساهمات : 39

    نقاط : 12852

    العمل/الترفيه : طالب

    لحظات الغروب

    مُساهمة من طرف الاسد السوري في 2011-09-09, 7:41 pm

    حبيبتي ....





    لقد أحببتها حباً مليء الكون نورا





    حبيبتي .... هي أجمل ما في الكون وحبي لها نسجته أنهارا





    و تعاهدنا على البقاء معاً ضد كل إعصارا





    و كنت ضيائها الذي تبصر به إبصارا





    و قلبها الرقراق الذي يحرك الحياة استمرارا





    و كان البحر يدعونا ليحتفل كل يوماً بحبنا أزهى احتفالاا





    و السماء تستقبلنا بحضنها المنير أروع استقبالاا





    و الشمس تغزل خيوطها الذهبية كأنها تأخذ لنا صوراً تذكارا






    و كان لقائنا كل يوماً نجدد العهد فيه ضد كل تيارا





    و فزعت من نومي ذات يوماً على العواصف و الأمطارا





    و ذهبت إلى البحر في رجفة قاتلة .. وتملكني خوفي





    ولم أجدها .... لم أجد حبيبتي و قرة عيني





    و شاهدت البحر ترتفع أمواجه لتحطمني على وجهي .. على ظهري





    و سقطت مغشياً تحتضنني الصخور إلي أن أفقت على غروب الشمس





    و التفت حولي و لم أرى سوى غروب الشمس





    و يا ليتني عشت كل حياتي بالأمس





    لقد فارقتني حبيبتي بعد ما عاهدتني





    و لكني شاهدتها على قرص الشمس تلامس البحر و تختفي





    و عندها وجدت روحي عن جسدي تغرب و تنتهي





    و صارت دموعي بحارا و ظللت أبكي على أمسي





    و لا أدري إلي أي مكانا أخطو و أمشي





    فقد كان هذا المكان هو روحي و همسي





    و أصبح الأن هو ضعفي و يأسي





    و كانت حبيبتي لحياتي أروع محبوب





    و هي زهره فؤادي في كل الدروب





    و لقد خضت من أجلها أشد الحروب





    فماذا أفعل ... و إلى أين يا قلبي يأخذك الهروب





    و كيف أحيا وهى نبضاتي و أسرار القلوب





    يا ليتني مت معها في لحظات الغروب

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-08-21, 5:51 pm